كتاب 365 كتاب – كتبي المفضلة 2019 – كل يوم كتاب جديد my fivorite book final small vertical

365 كتاب – كتبي المفضلة 2019 – كل يوم كتاب جديد

يطرح هذا الكتاب السؤال القديم الجديد: هل ثمة عداءٌ بين الدين بنصوصه الثابتة والعلم بتطوره المستمر؟ فيستعرض ثلاث قضايا علمية كبرى أحدثت ضجَّات تاريخيَّة وهزت البلاط الكنسي في القرون الوسطى؛ حتى وصلت باتهام أصحابها بالهرطقة والحكم عليهم بالموت. ويعرض الفصل الأول النظريات العلمية في علم الفلك والكون، وكيف تصادمت تلك النظريات آنذاك مع تفسيرات اللاهوتيين الظاهرة للنصوص الدينية المقدسة. كما يعرض الفصل الثاني النظريات الحديثة عن جغرافية الأرض وتكوينها، تلك النظريات التي لقِيَت صدودًا وحروبًا لاهوتية شعواء. وأخيرًا يتطرق الكاتب إلى إحدى أهم النظريات التى أثارت جدلًا كبيرًا إلى الآن، وهي نظرية «التطور والنشوء»؛ ليصل بالقارئ لنتيجة مفادُها أن الصراع المزعوم هو فقط بين التفسيرات المتشددة للدين وبين العلم، لا بين الدين والعلم عمومًا.

 

  1. آذان الأنعام : دراسة قرآنية علمية لنظرية داروين فى الخلق والتطور

تأليف عماد محمد بابكر حسن

الكتاب يتكون من اثنى عشرة بابا تناقش فى مجملها قضية الخلق والتطور من القرآن والكتب السماوية القديمة, وتفتح مذكرات الانسان الاول التي كتبت بلغة الغراب, وتثبت ولاول مرة فى تاريخ الاديان السماوية نظرية داروين فى الخلق والتطور وان اصل الانسان مخلوق اشبه بالقـرد . يشتمل الكتاب ايضا على، نـظريـة آذان الانعام فى الخلق والتطور التي نطرحها للنقاش الفكرى.

 

  1. العقل الباطن – قوة خارقة في أعماق الإنسان

تأليف أحمد توفيق حجازي (تأليف)

 

إن الأبحاث والدراسات العلمية لا زالت مستمرة لمعرفة حقيقة القوة الخارقة التي يمتلكها الإنسان داخل عقله الباطن. وإن جميع تلك الأبحاث والدراسات تؤكد وجود عقل غير مرئي أو ملموس تنطلق منه أوامر الروح، أطلق عليه اسم العقل الباطن أو العقل اللاواعي – Subconcious Mind.

يتمتع هذا العقل الباطن (الخفي) بقدرات هائلة لم يدرك منها العلماء حتى الآن سوى القليل. بعض المختصين يشبهون عمل هذا المستوى من العقل بجهاز الكمبيوتر يعمل من خلال الجسم: ويتكون من مدخلات Inputs ومخرجات Outputs. المدخلات مثل لوحة المفاتيح Keyboard والفأرة Mouse والماسح Scanner، مثلها مثل مدخلات الإنسان من الحواس كالبصر والسمع والشم واللمس والتذوق. والمخرجات مثل الطابعة والشاشة والمودم، ومخرجات الإنسان اللفظية واللالفظية كالنطق والحركات والسلوك والنظرات.

يساعدك هذا الكتاب على الولوج الى خفايا عقلك الباطن وتستطيع بذلك أن تعمل المعجزات بتوجيهك له. ومن مواضيع الكتاب: العقل الباطن جوهر الحياة، قوة عقلك الباطن الخارقة، انسجام بين العقل الباطن والعقل الظاهر، قوة شفاء كافية في العقل الباطن، الشفاء بقوة العقل الباطن في العصور القديمة والحديثة، العقل الباطن الخلاف الصدمة كثر بين أيدينا، الخ…

 

  1. وعي السلوك؛ الكونفورميا وأنظمة الوعي

تأليف محمد الدروبي (تأليف)

 

يهدف هذا الكتاب الى اعتماد معايير جديدة لقياس وتحليل وتفسير مقومات وطبيعة العلاقة بين الإنسان والمجتمع، بين ميول وأهواء وحاجات الإنسان الطبيعية المجردة من ناحية أولى، وبين أحكام ومقتضيات الكيان والحياة الاجتماعية من ناحية ثانية.

إن مبادئ الضبط الاجتماعي المتراكمة تلقائياً، هي التي تسمى عادة بالمبادئ الكونفورمية وينصب جهد هذا البحث على محاولة اعتماد الكونفورميا معياراً ممكناً، ومدخلاً لتطلعات علمية واسعة، وذلك عبر محاولة تفسير مجموعة من الظواهر الاجتماعية والمقولات الفلسفية، علاوة على أنه يتعرض بالتحليل والتفسير والتوضيح لعدد من الاتجاهات الفكرية والمفاهيم بغرض تعليل وتفسير ظواهر العلاقات الاجتماعية والوعي عموماً.

ليس ثمة تعريف جامع مانع لمفهوم الكونفورميا، ولم يسبق للمكتبة العربية أن عرفت هذا المفهوم في إصداراتها وعناوينها، ولهذا السبب فإن هذا البحث يعد سابقة نوعية في هذا الحقل العلمي الجديد، يتعين الاكتراث الجدي به. على أن اللبس في المفهوم لا يزال سائداً في الفكر الغربي ذاته، رغم الاجتهادات النظرية لبعض الفلاسفة والفكرين، الذين استخدموا استعارات اخرى للتدليل على المفهوم ذاته، ومن هؤلاء هوبس، سبينوزا، روسو، وإميل دوركهايم.

 

  1. فقه الفلسفة – الفلسفة والترجمة

تأليف طه عبد الرحمن (تأليف)

لا شيء أحق بأن يشغل بال المفكر العربي من الظفر بالجواب عن سؤال: “كيف يمكن التوصل إلى إبداع فلسفي حقيقي في سياق واقع تبعية الفلسفة العربية للترجمة؟!!” وقد جاء عمل الدكتور طه عبد الرحمن ليجيب عن شروط إمكان الإبداع الفلسفي مع وجود التعلق بالترجمة؛ ويقوم هذا الجواب في إنشائه لعلم مستقل أطلق عليه اسم “فقه الفلسفة”، وعرّفه بكونه العلم الذي ينظر في الفلسفة من حيث هي جملة من الظواهر الخطابية والسلوكية التي تقبل التوصيف والتحليل والتنظير.

وفي هذا الكتاب يوضح المؤلف الأصول العامة التي ينبغي أن تنبني عليها الصلة بين الفلسفة والترجمة، مقيماً الدليل على ضرورة النهوض بأمرين اثنين: أحدهما، تأسيس فلسفة حية في مقابل الفلسفة الجامدة التي سادت إلى حد الآن في الفكر العربي، والثاني، اتخاذ ترجمة تأصيلية في مقابل الترجمة التحصيلية والترجمة التوصيلية اللتين غلب العمل بهما في نقل النصوص الفلسفية.

 

  1. في أصول الحوار وتجديد علم الكلام

تأليف طه عبد الرحمن (تأليف)

تجتمع في ظاهرة التخاطب الإنساني وظائف ثلاث هي: “التبليغ” و”التدليل” و”التوجيه”، واتخذت هذه الوظائف أحلى مظهرها في الصيغة الإسلامية العربية لهذا التخاطب، هذه الصيغة التي عرفت باسم “المناظرة”، فكان أن اتجه المؤلف الدكتور طه عبد الرحمن إلى وضع نموذج للسلوك التخاطبي للإنسان، فجعل هذا السلوك مراتب ثلاث هي: “الحوار” و”المحاورة” و”التحاور”، مراتب تتناسب تصنيفاً ثلاثياً للنظريات المتداولة في مجال التحليل الخطابي والتي سماها على التوالي: “النظرية العرضية” و”النظرية الاعتراضية” و”النظرية التعارضية”.

وقام بتحقيق جانب من هذا النموذج بدراسة مفصلة لأصول المنهج الكلامي في ممارسة الحوار، متعاطياً تقويم هذا المنهج من زاوية نظرية الحجاج والمنطق الحواري الحديث، كما بسط القول في الاستدلال القياسي واستخرج بعض عناصره الأساسية نحو “الشاهد” و”المشابهة” وأنشأ منطقية لنظريات المماثلة عند المتكلمين.

وختم بحثه باستنباط بعض قوانين الاشتغال العقلي عند النظار المسلمين، مبطلاً بذلك دعاوي بشأن التراث الإسلامي العربي شاعت بين الباحثين مثل دعوى “بيانية” هذا التراث ودعوى “شرعانيته”.

 

  1. اللسان والميزان أو التكوثر العقلي

تأليف طه عبد الرحمن (تأليف)

لقد حقق “علم المنطق” و”علم اللغة” في هذا القرن من التطور في مناهجهما ونتائجهما، دقة وسعة، ما لا نجد له نظيراً في تاريخهما الطويل، وذلك لدخول هذين العلمين في الازدواج بالرياضيات. ولا يخفى أن القارئ العربي هو اليوم إلى معرفة التداخل بين هذه العلوم الثلاثة أحوج منه إلى معرفة كل واحد منها على حدة.

 

  1. فقه الفلسفة – القول الفلسفي كتاب المفهوم والتأثيل

تأليف طه عبد الرحمن (تأليف)

 

هذا الكتاب ينظر في مبادئ العبارة والإشارة التي ينبني عليها المفهوم الفلسفي، كما ينظر في طرق الدلالة والمقابلة التي يتبعها الفيلسوف في الاصطلاح على مفاهيمه واستثمارها في سياق خطابه، موضحاً كيف أن الأخذ بهذه الطرق يوصل إلى توليد مفاهيم متمكنة في استشكالا واستدلالا وكيف أن الخروج عنها يؤدي إلى إحداث مفاهيم مجتثة في استشكالاتها وقلقة في استدلالاتها؛ ثم يقف المؤلف على تطبيقات نموذجية للمفاهيم الفلسفية المتمكنة عند فلاسفة أربعة في لغاتهم الأصلية المختلفة، وهم: “أفلاطون” و”ديكارت” و”هيدغر” و”دولوز” كما يقف على تطبيق نموذجي للمفاهيم الفلسفية المجتثة من الفلسفة العربية.

 

  1. فتاوى فكرية

تأليف العلّامة عبد الله بن بيّه (تأليف)

هذا الكتاب يشتمل على بحوث عديدة كانت نتيجة حوارات وندوات في ديار الغرب وغيرها

فبعد المقدمة التي رسمت الإطار العام للكتاب وأثبتت بالبرهان مشروعية الحوار وشروطه وغاياته وضوابطه. تناول في : –

الموضوع الأول: الديمقراطية والشورى مقارنة من حيث التعريف والمرجعية ونقاط الالتقاء ونقاط الاختلاف وحول ممارسة الديمقراطية والشورى في العالم الإسلامي . –

الموضوع الثاني: حقوق الإنسان حدد معنى الحقوق وأصولها في الإسلام وعند الغرب والاتفاق والاختلاف القائم على اختلاف مفهوم النظام العام والأخلاق وفى ختامه توصل الشيخ للاتفاق مع مبادئ الإعلان العالمي في الجملة والاختلاف مع حرفيته وبعض تفاصيله . –

الموضوع الثالث: عن القيم الإنسانية المشتركة –

الموضوع الرابع : الثقافة العربية والمستقبل –

الموضوع الخامس: تكفير من لم يحكم بما أنزل الله بدأه بتعريف الردّة والكفر – خطورة التكفير – أقوال العلماء في موضوع التكفير من لم يحكم بما أنزل الله – الترجيح بين الأقوال باعتبار الأدلة ثم خاتمة فيها نتيجة البحث والخلاصة . –

الموضوع السادس والأخير : أي إسلام نريد ؟ وفى هذا الكتاب اسمع الشيخ يقول : إن المجتمع الإسلامي يعيش أزمة واضطرابا مفاهيميا يعطل كل قدرته على التطور ومكافحة التخلف بل تشل كل قواه التفكيرية إنها الفتنة .

 

  1. وجهتي في الحياة

تأليف عبد الكريم بكار (تأليف)

يتضمن الكتاب رؤية الحياة من وجهة نظر الكاتب، وقد قال في مقدمته لهذا الكتاب:

إننا حين نكتب عن اتجاهاتنا ورؤانا نمارس في الحقيقة نوعًا من التقييم الذاتي.. هذا يعني أننا نجتهد ونحاول، وقد ننجح في المحاولة وقد لا ننجح..

نحن في مسيرتنا الحياتية أشبه بكاتب لا يعرف التفاصيل الدقيقة للصفحة التي يكتبها حتى ينتهي من كتابتها، وإذا ضاعت الصفحة وحاول كتابتها ثانية فإنه-ما لم يكن قد حفظها- لا يستطيع أن ينتج صفحة مماثلة تمامًا لما ضاع منه..

هكذا نحن.. لا نعرف كل ما فعلنا على وجه الدقة، ولا نعرف أيضًا ما سنفعله بشكل محدد، فسيطرتنا على الماضي والمستقبل لم تكن أبدًا كاملة ولن تكون..

في هذا الكتاب نقل لانطباعات ووجهة نظر الكاتب في كثير من القضايا والأمور لعل القارئ يجد في ذلك عظة وعبرة أو منفعة وفائدة أو يجد خيطًا من ضياء ينير جنبات المستقبل..

 

 

  1. لسان آدم

تأليف عبد الفتاح كيليطو (تأليف) عبد الكبير الشرقاوي (ترجمة)

 

هذا بحث في زمن الأوائل وحقب البدء. إن في الثقافة العربية القديمة نصوصا تهجس بسؤال البدايات. ما اللسان الأول؟ والشعر الأول؟ والقصيدة الأولى؟ إنها أسئلة تكشف -مع إجاباتها- عن نسق الثقافة العربية القديمة وعن إطارها الذهني. وما الكتاب، باعتباره وجودا ماديا ورهانا إيديولوجيا وحضورا وجوديا يتماهى بمصير ثقافة بأجمعها؟ أسئلة البدايات لا تنفصل عن السؤال حول الكتاب والكتابة. عن مثل هذه الأسئلة يحاول هذا الكتاب اﻹجابة محاورا نصوصا منسية -عفوا أو قصدا- وليس النسيان أو الصمت سوى شكلين جوهريين لموت نصوص وموت ثقافة.

 

  1. التأملات في الفلسفة الأولى

تأليف رينيه ديكارت (تأليف) عثمان أمين (ترجمة) مصطفى لبيب عبد الغني (تقديم)

هذه التأملات هي سيرة ديكارت الماورائية، وهي من افخر المصنفات الفلسفية إطلاقا. إنها حكاية ديكارت ذاتاً… حكاية فكرة الخاص في لولبياته الصاعدة، حلزونياً، إلى أسمى سماوات التجريد والتذهين، فيها يثبت “رنيه ديكارت” وجود الله وأن نفس الإنسان تتميز عن جسمه، واضعاً براهينه وحجمه على هذه الأفكار وذلك في ترتيب واضح متين، يكون من شأنه أن يظهرها لجميع الناس كبراهين صحيحة.

 

  1. فن التفكير

تأليف ارنست دمنية (تأليف)

 

محتويات كتاب فن التفكير ..لمطالعتك قبل النوم وعجالة تمهيدية و معيقات الفكر واحساس المرء بحياته و:تنمية البيانات في العقل والابداع وغي ذلك الكثير .. يقول فيلسوف امريكي كبير عن كتاب فن التفكير الذائع الصيت

أود أن أقول للقارئ : ” تذوقه أختبره بنفسك احتفظ به في متناول يدك طالع منه صفحة أو صفحتين أو فقرة تقع عليها عيناك حين تفتحه حسبما أتفق لـماما أو تباعا احتفظ به في مخدعك وطالعة لتهدئة ذهنك عند المساء وتنشيطه في الصباح فهو مفعم بالحكمة التي جناها المؤلف خلال اعوام من دراسته لنفسه ولغيره من الناس.

 

  1. أمة وحضارة: بين مطرقة وسندان

تأليف عيده مصطفى قناة (تأليف)

 

إن ما دفعني لكتابة هذا الكتاب ” أمة وحضارة بين مطرقة وسندان” هو ما تراكم لدي من قراءات، وما تسنى لي من توثيقه من وقائع وأحداث وأخبار حول ما تمر به الأمة من تحديات، وما تعانيه من أوجاع، وما يدار فوق أرضها من حروب، وما يسفك فيها من دماء وأرواح، وما يستنزف فيها من طاقات وأموال ومقدرات، وما آلت إليه أحوالها من تفكك وضعف ومهانة وما أصاب أوطانها من خراب ودمار.

 

 

  1. روسو وتجديد الفلسفة السياسية

تأليف نلسون لوند (تأليف) أمين الأيوبي (ترجمة)

 

كان التحدّي لإمكان وجود أساس منطقي لحياتنا السياسية وتوجيهها في مرحلة ما بعد الحداثة حافزًا لإعادة النظر في البحوث التي تناولت مؤلّفات الفلاسفة السياسيين السابقين. المراد من إعادة النظر هذه إحياء الأسس القديمة أو الكلاسيكية للعقل المدني (civic reason)، وتوضيح نقاط القوّة والضعف في العقلانية الفلسفية الحديثة. تردّ هذه السلسلة على هذه الجلبة بإتاحة معرفة أكاديمية إبداعية جديدة في تاريخ الفلسفة السياسية، معرفة مدفوعة بإعادة اكتشاف الاستراتيجيات البلاغية المتنوّعة التي اعتمدها الفلاسفة السياسيون. تتضمّن السلسلة دراسات تفسيرية تهتمّ بالسياق التاريخي واللغة، وبالطرق التي من خلالها أرغمت الرقابةُ والاهتمامات التعليمية المفكّرين النجباء على توظيف استراتيجيات متشعّبة، في أوضاع ثقافية شديدة التنوّع، لصياغة خطط شاملة تتيح لهم مخاطبة جماهير مختلفة تتميّز بدرجات متفاوتة من الانفتاح على التفكير غير التقليدي.

 

  1. الدماغ : أسطورة التكوين

تأليف ديفيد إيجلمان (تأليف)

 

هذا الكتاب هو الترجمة العربية لكتاب “The Brain: The Story of You” (الدليل الورقي للمسلسل الوثائقي التلفزيوني “The Brain with Daivid Eagleman” الذي بثته قناة PBS الأميركية وقناة BBC البريطانية) الذي يهدف إلى إنتاج معرفة طازجة عن الدماغ؛ “الصندوق الأسود” الذي نحمله فوق الكتفين، والذي يلعب دوراً كبيراً في تشكيل حياتنا بالدرجة نفسها التي يتأثر بها تكوينُه بالبيئات الاجتماعية والمادية التي نعيش فيها.

بأسلوب ميسَّر للقارئ -العادي والمتخصص على حدّ سواء- يتناول الكتاب مواضيع مهمّة حيّرت العلماء عبر التاريخ، ويجيب عن أسئلة كبيرة على غرار؛ كيف تتشكل هوياتنا، وذكرياتنا، وخبراتنا؟ وما علاقة المادة العصبية في إدراك الواقع من حولنا؟ وكيف تقوم بتحويله من مجرد طاقة ومادة إلى خبرات بألوان ومذاقات وأحاسيس مختلفة؟ وكيف تتولّى الشبكاتُ العصبية إدارةَ حياتنا؟ وكيف تتنافس في ما بينها لاتخاذ القرارات المتعلّقة بحياتنا، تماماً كما تتنافس الأحزاب في السيطرة على الحياة السياسية داخل البرلمانات الديمقراطية في العالم؟

تعتمد الإجابات التي يقدّمها الكتاب لهذه الطروحات على دراسات وتجارب علمية استفادت من تقنيات التصوير الطبقي والرنين المغناطيسي وتقنيات أخرى خاصة في المختبر الضخم الذي يديره المؤلف في نيويورك.

كما يجيب الكتاب عن أسئلة حرجة نتعرّض لها يومياً ولا نجد لها إجابة، مثل: كيف يحدث الحب بين الأفراد؟ وكيف يحدث الصراع بين الناس؟ ولماذا تتطور الصراعات إلى حوادث إبادة جماعية، كما حصل للمسلمين في البوسنة على سبيل المثال؟

وللقارئ الشغوف بالمستقبل ومآلاته، نصيبٌ كبير في هذا الكتاب، حيث يتلقّى معرفةً طازجة عن مآلات الإنسان على وجه الأرض، وإمكانية تجاوزه لعجزه الجسدي إلى آفاق أبعد تخالط الخيال من خلال دمج التكنولوجيا ببيولوجيا الجسم – وما النظّارة الطبيّة والقوقعة السمعية إلّا محاولتان بسيطتان ستتبعهما محاولات أكثر جرأة وطموحاً قد تقودنا إلى حياة أطول، وأكثر إمتاعاً ووعياً ورفاهيةً وسعادة!

 

 

  1. تاريخ الفلسفة الغربية – الكتاب الأول : الفلسفة القديمة

تأليف برتراند راسل (تأليف)

مؤلف هذا الكتاب الفيلسوف الانجليزي الكبير برتراند رسل. وقد اصبح كتابه كلاسيكياً فيما بعد وترجم الى معظم لغات العالم نظراً الى ضخامته وأهميته وصدرت عنه طبعة جديدة مؤخراً. وهي التي نعتمد عليها الآن لعرض أهم محاوره الفكرية. يستعرض المؤلف في هذا الكتاب تاريخ الفلسفة الغربية منذ أقدم العصور وحتى اليوم. وينقسم الكتاب الى ثلاثة اجزاء وكل جزء الى عدة فصول.

الجزء الأول مكرس لدراسة الفلسفة القديمة: أي الفلسفة اليونانية في مرحلة ما قبل ارسطو وما بعده حتى ظهور المسيحية وموت افلوطين. يضاف اليها بالطبع الفلسفة في عصر الامبراطورية الرومانية، وهي التي ينتمي اليها أفلوطين بالذات.

 

  1. قوة الكوتشينج

تأليف سيد حسين الموسوي (تأليف)

 

هذا الكتاب بوابة نور تسكنها فتسكنك تجعل منك عقلاً يسبح في معادلات عقلية لتحل لغز كل العقول من حولك لتترجم العالم بأسره وفق لغة يعرفها القليلون ! هي رحلة استكشاف الممكن الذي تجهله لتعيش حالة من الاستبصار والاستنارة, والمدرك الحسي المفاجئ الذي يجعلك تتحرك ضمن خريطة ذهنية أخرى لتكتشف العمق الذي يحلق بك لعالم آخر ! هذا الكتاب هو الخريطة المفقودة التي يبحث عنها الكثيرون ممن ينشدون ضالتهم في عالم مزدحم بالأكاذيب ! قوة الكوتشنج نافذة علمية لتعيش التغيير الحقيقي فتنشر العدوى لمن حولك, إنه القوة المدججه باللغة الخفية والاستراتيجية العلمية والأداة الفعالة للقفز من ضفة الحيرة والبؤس لضفة الإنفتاح والوعي, لممارسي الكوتشنج ولكل الأباء والأمهات والتربويين ولكل من ينشد معرفة ذاته بكل أبعادها لينسلخ من ذاته القديمة ليلتحق بكوكب المتفكرين المتأملين الحالمين .سنسافر معاً نحو آفاق بعيدة نخوض مخاضات لم تعتدها لخلق اللحظة الفارقة لك ولآخرين .

 

  1. اللغة والعقل والعلم فى الفلسفة المعاصرة

تأليف د . صلاح إسماعيل (تأليف)

 

أردت فى هذا الكتاب أن أتعمق بعض الموضوعات التى تقع فى صميم ثلاثة فروع فلسفية هى فلسفة اللغة، وفلسفة العقل، وفلسفة العلم. وهذه الموضوعات هى المعنى والصدق، والوعى، والتفسير العلمى، والمعرفة العلمية. وستجد أن الخيط الرابط بين فصول الكتاب هو الدفاع عن الفلسفة المتأصلة فى العلم.

 

  1. رحلة إلى اللانهاية – حياتي مع ستيفن

تأليف جين هوكينغ (تأليف)

 

“نظرية كل شيء

القصة المذهلة لحياة الفيزيائي الأسطورة ستيفن هوكينغ وزوجته جين وايلد

عقله غيَّر عالمنا … وحبها غيَّر عالمه

ربما يفكر ستيفن هوكينغ ببُعدين، لكن زوجته السابقة تعلَّمت كيف تحب بأبعاد كثيرة.

صنداي تايمز.

ما الذي يحدث للزمن عندما ينهار الزواج؟ وما الذي يحدث لامرأة وجدت حياتها كلها في فضاء هذا الزمن؟ بالنسبة إلى جين هوكينغ، فإن فيزياء الحب والخسارة تنغرسان في عالم.

خاص- الغارديان.

جين تكتب عن زوجها السابق بحنان ورقَّة واحترام.

صنداي إكسبرس.

قصة تفيض بالعاطفة والإثارة.

 

  1. اشهر 10 خرافات حول التطور

تأليف كاميرون سميث (تأليف) تشارلز سوليفان (مشاركة)

 

هذا الكتاب موجَّه بالأساس للذين لا يمتلكون أيَّة معرفة رصينة حول حقيقة التطور، وكذلك للذين ينتابهم الشك أحياناً فيما إذا كان التطور صائباً أم لا؛ نتيجة للهجمات المتعمدة من بعض الأجندات المعادية للعلوم، والتي تسعى لتشويه التطور حصراً وبأيِّ شكل من الأشكال (كأتباع الخلقية، وأنصار التصميم الذكي) ،

يزودك هذا الكتاب بعُدَّة من الأسلحة الفكرية المتكاملة التي ستحميك من كل الخرافات والأساطير والقصص الشعبية المستوطنة والمستمرة بيننا نحن البشر حول النظام في الطبيعة، وحول سلسلة الوجود العظمى الأرسطية، والداروينية الاجتماعية، والارتقائية نحو البشر، وبعض القواعد الأخلاقية الصائبة والخاطئة، وأصول بعض السلوكيات البشرية.

 

  1. فلسفة التنوير

تأليف إرنست كاسيرر (تأليف)

 

صدر عن سلسلة ترجمان في المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات كتاب فلسفة التنوير، وهو ترجمة إبراهيم أبو هشهش لكتاب إرنست كاسيرر Die Philosophie der Aufklärung. يهدف الكتاب (488 صفحة بالقطع الوسط، موثقًا ومفهرسًا) إلى أن يكون أقل من دراسة أحادية المعالجة عن فلسفة التنوير، وأكثر منها في آن: فهو أقل كثيرًا من ذلك، لأن على مثل هذه الدراسة أن تبسط أمام القارئ التفصيلات في غزارتها، وأن تتبع بدقة مشكلات فلسفة التنوير الخاصة في نشأتها وتكوينها، ويحول في الأساس دون مثل هذه المعالجة شكلُ أسس العلوم الفلسفية وهدفها المنشود.

أشكال التفكير

يتألف الكتاب من سبعة فصول. في الفصل الأول، أشكال التفكير في عصر التنوير، عين كاسيرر شكل التفكير في القرن الثامن عشر ارتباطًا بتطور الروح التحليلية في فرنسا التي كانت موطن التحليل وأرضه الكلاسيكية، “إذ شيّد ديكارت على التحليل إصلاحه وإعادة تشكيله الحاسمة للفلسفة. وابتداء من منتصف القرن السابع عشر، باتت روح ديكارت فاعلة في جميع الحقول؛ فهي لم تهيمن في الفلسفة فحسب، وإنما في الأدب والأخلاق ونظرية السياسة والدولة والمجتمع أيضًا، كما استطاعت التغلغل في اللاهوت ومنحته شكلًا جديدًا”. وفي الفلسفة، كما في تاريخ العقل عمومًا، ظهرت احتجاجات ضد هذا التأثير؛ “إذ تطورت فلسفة لايبنتز إلى قوة عقلية جديدة، وفي هذه الفلسفة لم تتخذ صورة العالم محتوى جديدًا فحسب، بل ظهر فيها شكل واتجاه جديدان أساسيان للتفكير أيضًا. وبدا في أول الأمر كأن لايبنتز يسعى إلى مواصلة عمل ديكارت ويحاول إطلاق القوى التي لا تزال نائمة في هذا العمل وتطويرها”.

يرى كاسيرر في الفصل الثاني، الطبيعة والمعرفة الطبيعية في فكر فلسفة التنوير، أنه لا يجوز الاكتفاء برصد الملامح الفردية التي ساهمت بها المعرفة الطبيعية في محتوى صورة العالم وأعادت من خلالها تشكيل هذه الصورة على نحو حاسم. وبحسبه، يبدو مدى هذا التأثير في صورة العالم غير قابل للحصر تقريبًا، “ومع ذلك تقتصر كامل القوة التقدمية التي انبثقت عن المعرفة الطبيعية على ذلك المدى، لأن إنجازها الحاسم كان في مكان آخر؛ فهو لا يتمثل في موضوع المحتوى الذي جعلته هذه المعرفة متاحًا للعقل الإنساني، بمقدار ما يتمثل في الوظيفة الجديدة التي عينتها المعرفة لهذا العقل”. ويضيف إن معرفة الطبيعة لا تفضي إلى النفاذ إلى عالم الموضوعات، بل تغدو هي وسيلة العقل التي يحقق بها معرفته الخاصة، “وبهذا تبدأ العملية الأكثر أهمية والأكثر جدية من مجرد زيادة المعرفة وتوسيعها، ما أتاح للعلم الطبيعي الناهض حديثًا إغناء المعرفة الإنسانية”.

معرفة ودين

في الفصل الثالث، علم النفس ونظرية المعرفة، يقول كاسيرر إن من السمات المميزة للفكر في القرن الثامن عشر الارتباط الوثيق بين مشكلة الطبيعة ومشكلة المعرفة، حيث لم تكن الفكرة قادرة على التوجه إلى عالم الموضوعات الخارجية من دون أن ترتد في الوقت ذاته متوجهة إلى ذاتها، ومحاوِلةً الوصول إلى حقيقة الطبيعة وإلى حقيقتها الخاصة. فالمعرفة لم تُستخدم بوصفها أداة نزيهة، إذ كان السؤال عن مبرر استخدام هذه الأداة وعن طبيعتها يُطرح باستمرار. ويرى أن السؤال الذي ينبغي طرحه هو: أي نوع من الموضوعات ملائم لمعرفتنا ويمكن تحديده من خلالها؟ “وحل هذا السؤال يكون في الفهم الدقيق لطبيعة الإدراك الإنساني الخاصة فحسب، وذلك من طريق قياس مجال هذا الإدراك، وهذا يعني كامل المنطقة التي تنتمي إليه وتتبع مسار تطوره من عناصره الأولى حتى أشكاله العليا. بناء عليه، ترجع المشكلة النقدية إلى مشكلة تكوينية، لأن صيرورة العقل الإنساني هي وحدها ما يستطيع منحنا تفسيرًا كافيًا لطبيعته. من هنا، أُعلن علم النفس أساسًا لنقد المعرفة”.

يرفض كاسيرر في الفصل الرابع، فكرة الدين، القول إن التنوير كان حقبة غير دينية ومعادية للإيمان في اتجاهه الأساسي، “لأن مثل هذا الفهم للتنوير قد يحتمل خطر تجاهل أهم إنجازاته الإيجابية، فالشك في ذاته لا يمكنه توليد مثل هذه الإنجازات. كما إن نبضات التنوير الفكرية الأشد قوة لا تتمثل في نفوره من الدين بل في تقديم مُثل جديدة للإيمان، وفي الشكل الجديد للدين الذي جسّده في ذاته. بحسبه، يسود في التنوير شعور خلاق أساس وحقيقي؛ الثقة في تشكيل العالم وتجديده. ومثل هذا التجديد بات مطلوبًا من الدين ومنتظرًا منه. يقول: “ينبغي ألا تحجب عنّا كل المعارضة الظاهرية للدين التي تواجهنا في حقبة التنوير، حقيقة أن جميع المشكلات العقلية في التنوير كانت منصهرة في المشكلات الدينية، وأن هذه المشكلات الدينية هي المحرك الدائم الأقوى للمشكلات العقلية”.

تاريخ وقانون

في الفصل الخامس، غزو العالم التاريخي، يحاج كاسيرر قائلًا إن الرومانسية لم تكن قادرة على اكتساب مكانتها وإثبات ذاتها من دون عون فلسفة التنوير. وإذا كانت الرومانسية تريد النأي بنفسها عن فلسفة التنوير، فستظل مرتبطة بهذه الفلسفة وملتزمة بها منهجيًّا بشكل دائم وعلى النحو الأعمق. برأيه، كان القرن الثامن عشر هو من طرح السؤال الفلسفي الحقيقي في هذا الحقل، حينما سأل عن شروط إمكان التاريخ، مثلما سبق أن طرح السؤال عن شروط إمكان العلوم الطبيعية. وكان هذا القرن يحاول أن يحدد الخطوط العريضة الأساسية لهذه الشروط، محاولًا فهم مغزى التاريخ من طريق السعي إلى الوصول إلى مفهوم واضح ومحدد له، وللتأكد كذلك من العلاقة بين العام والخاص، وبين الفكرة والواقع، وبين القوانين والحقائق، ورسم الحدود الدقيقة بين هذه المصطلحات.

يتكلم كاسيرر في الفصل السادس، القانون والدولة والمجتمع، على فكرة القانون ومبدأ الحقوق غير القابلة للتصرف، فبرأيه من الملامح الأساسية لفلسفة التنوير أنها كانت تعود دائمًا وأبدًا إلى المشكلات الفلسفية الأساسية للإنسانية، على الرغم من سعيها إلى تحطيم اللوائح القانونية القديمة والوصول إلى وجود فكري جديد تمامًا. كما يتناول فكرة العقد ومناهج العلوم الاجتماعية، فيقول: “إذا كنا نرغب في الوقوف على اتجاه علم الاجتماع في القرنين السابع عشر والثامن عشر وفهمه، وإذا كنا نريد أن نشرح بوضوح تام المنهجية الجديدة التي تطورت هنا، فينبغي مقارنة هذا التطور بتطور المنطق الذي تزامن معه والربط بينهما. وحتى لو بدا هذا الربط غريبًا، فإن ذلك يصف الاتجاهات الفكرية الأساسية للحقبة التاريخية؛ فمنذ عصر النهضة يمكن بوضوح ملاحظة شكل جديد من المنطق الذي لم يكتف بتبويب المعرفة المتاحة وتنظيمها فحسب، بل أراد أن يصبح هو نفسه أداة المعرفة”.

علم الجمال

في الفصل السابع، مشكلات علم الجمال الأساسية، يقول كاسيرر إن القرن الثامن عشر يحب أن يطلق على نفسه اسم “قرن الفلسفة”، لكنه يحب أيضًا أن يسمي نفسه “قرن النقد”، “وكلا الاسمين وصف لحقيقة واحدة في ما يتعلق بهذا القرن؛ فكل منهما يسعى إلى وصف القوة العقلية الأساس من جوانب مختلفة، وهي القوة التي كانت الحقبة تستشعرها في ذاتها وكأنها قوة حية تدين لها بدوافعها العقلية الحاسمة”. وبحسب كاسيرر، يتبين للمرء أن لدى جميع المفكرين الأساسيين في هذا القرن ذلك الاتحاد بين الفلسفة والنقد الأدبي الجمالي. يكتب: “وُجدت على الدوام علاقة وثيقة بين الأسئلة الأساسية للفلسفة المنهجية والأسئلة الأساسية للنقد الأدبي؛ فمنذ تجديد العقل الفلسفي، أي منذ عصر النهضة التي أرادت أن تكون نهضة للفنون والعلوم، أفضت هذه العلاقة إلى تأثير متبادل مباشر وحيوي، أي إلى أخذ وعطاء دائمين بين الجانبين. لكن حقبة التنوير مضت بهذه العلاقة خطوة أخرى نحو الأمام، إذ فهمت الوحدة القائمة هنا بمعنى آخر، أي بمعنى جوهري صارم. فهي لم تنظر إليها بوصفها وحدة سببية فحسب، وإنما بوصفها وحدة أصيلة وجوهرية أيضًا بين الفلسفة والنقد. ولم تعتقد أن الفلسفة والنقد مرتبطان ومتناغمان في مفاعيلهما المباشرة فحسب، بل افترضت وبحثت عن وحدة وجود بينهما. ومن هذه الفكرة وهذا المطلب المتعلق بالوحدة بينهما، نشأ علم الجمال المنهجي”.

 

  1. ماكينة الأفكار: كيف يمكن إنتاج الأفكار صناعيًّا

ناديا شنتزلر

ترجمة محمد فتحي خضر  مراجعة هبة عبد العزيز غانم

 

هَل مِنَ المُمكِنِ إنتَاجُ الأَفْكارِ صِناعِيًّا بالطَّرِيقةِ عَينِها التِي تُنتَجُ بِها المَلابِسُ أو الشُّوكولاتةُ مَثلًا؟ أمْ أنَّ الأَفْكارَ تَتطلَّبُ وَمَضاتٍ مِنَ الإِلهامِ تَصدُرُ عَن مُفكرِينَ لامِعينَ مُبدِعين؟ تَرى مُؤلِّفةُ الكِتابِ أَنَّ الأَفْكارَ تُنتَجُ كغَيرِها مِنَ المُنتَجات؛ وَفْقَ نِظامٍ وتَرتِيبٍ وعَلى مَراحِلَ مُتتابِعة. كَيفَ يُمكِنُ ذَلك؟ الأمرُ بَسِيط؛ باستِخدَامِ مَاكِينةِ الأَفْكار.

 

ومَاكِينةُ الأَفْكارِ هِيَ نَموذَجٌ مُبتكَرٌ يَعملُ وَفْقَ مَبادِئَ هَندَسِية، ويَشرَحُ لنَا هَذا الكِتابُ كَيفَ يُمكِنُ إِنتاجُ الأَفْكارِ مَنهَجِيًّا وبِكفَاءةٍ باستِخدَامِ هَذا النَّموذَج، كمَا يُوضِّحُ أنَّهُ بمَقدُورِ أيِّ شَخصٍ تَوليدُ أَفْكارٍ جَيِّدة؛ فكُلُّ ما يَحتاجُ إليه هُو أنْ يَعرِفَ الطُّرُقَ الصَّحِيحةَ لِذَلك. ويَحتَوي الكِتابُ عَلى دِرَاساتِ حالَةٍ كَثيرةٍ، وعَلى العَدِيدِ مِنَ الحِكايَاتِ الطَّرِيفةِ التِي تُوضِّحُ للقَارِئِ كَيفَ يُمكِنُهُ استِخدَامُ أدَواتِ إِنتاجِ الأَفْكارِ بِنجَاح.

 

 

  1. العقل والقلب والشجاعة: ثلاث سمات تصنع منك قائدًا ناجحًا

ديفيد إل دوتليتش وبيتر سي كايرو وستيفن إتش راينسميث

ترجمة صفية مختار  مراجعة نيڤين عبد الرؤوف

 

يُبيِّنُ هَذا الكِتابُ أَهمَّ ثَلاثِ قُدْراتٍ يَجبُ أنْ يَتحلَّى بِها القَادةُ في عَصْرِنا، أَلَا وَهِي: وضْعُ الاسْتِراتيجِيَّة، والتَّعاطُفُ مَعَ الآخَرِين، والمُخاطَرة. قَدِيمًا كانَ الاعْتِمادُ عَلى القُوَّةِ هُو السَّبِيلَ الوَحِيدَ للنَّجاح، لَكنَّ العالَمَ يَتغيَّرُ بسُرْعةِ البَرْق، ولَا بُدَّ مِنَ التَّحلِّي بالشَّجاعةِ لقَبُولِ هَذا التَّغيِير، والتَّعامُلِ مَعَ ما استجَدَّ في هَذا العالَمِ مِن تَعقِيد. وهُنَا تَكمُنُ أَهميَّةُ وضْعِ الخُططِ والاسْتِراتيجِيَّات، وتَكوِينِ العَلاقاتِ القائِمةِ عَلى الثِّقةِ مَعَ الآخَرِين، والإِقْدامِ عَلى المُخاطَراتِ المَحْسُوبةِ لتَحقِيقِ الرِّيادة. باخْتِصار، إذَا أردْتَ أنْ تَكُونَ قائِدًا «كامِلًا»، يَجِبُ أنْ تَتحلَّى ﺑ «العَقلِ والقَلبِ والشَّجاعَةِ» مَعًا، وتَتعلَّمَ مَتَى وكَيفَ تَستخدِمُ كُلًّا مِنها. ومِن خِلالِ إلْقاءِ الضَّوءِ عَلى تَجارِبِ كُبرَى المُؤسَّساتِ في العالَم، مِثْل: بنك أوف أمريكا، وجونسون آند جونسون، ونوفارتس، ويو بي إس؛ سَوفَ تَتعرَّفُ عَملِيًّا عَلى خُطواتِ تَطبِيقِ هَذا المَنهَجِ الثُّلاثِي، فتَضعُ الاستِراتيجِيَّاتِ بالعَقْل، وتُنفِّذُها مِن خِلالِ العَلاقاتِ التي ستُكوِّنُها مَعَ الأَشْخاصِ فيَدِينُونَ لَكَ بالوَلَاء، وتُغامِرُ بكُلِّ شَجاعةٍ لتَحصُلَ عَلى مَا تُرِيد.

 

  1. فن اختيار أفضل الموظفين: أهميته وصعوبته وكيفية إتقانه

كلاوديو فرنانديز أراوس

ترجمة نيرة محمد صبري  مراجعة سارة عادل

 

تَتكوَّنُ المُؤسَّساتُ العَظِيمةُ مِن مُوظَّفِينَ مُتميِّزِين. وفِيما يَتعلَّقُ بالقَادةِ عَلى جَمِيعِ المُسْتوياتِ داخِلَ تِلكَ المُؤسَّسات، فبِلا شَكٍّ تُعَدُّ القُدْرةُ عَلى العُثورِ عَلى المُوظَّفِينَ المُتميِّزِين، وتَعْيِينِهم، ودَمْجِهم، والاحْتِفاظِ بِهِم؛ مَهارةً في غَايةِ الأَهَميةِ مِن أَجْلِ نَجاحِ مُؤسَّساتِهِم، ونَجاحِهِمُ الشَّخْصيِّ.

 

لكِنَّ فَنَّ اخْتِيارِ أفْضلِ المُوظَّفِينَ أَمرٌ عَسِيرٌ ومُستنزِفٌ للوَقْت، بَلْ قَدْ يَكونُ مُخِيفًا بالنِّسبةِ إلى أَغْلبِ النَّاس؛ فقَلِيلٌ مِنَ المُدِيرِينَ هُم مَن تَلقَّوْا تَدرِيبًا مَنهجِيًّا يُمَكِّنُهم مِن إتْقانِ هَذا الفَن، كَما أنَّ المَوارِدَ المُتاحةَ لتَعوِيضِ هَذا التَّدرِيبِ المَفْقودِ ضَئِيلةٌ للغَاية. ومَهمَّةُ هَذا الكِتابِ هِي سَدُّ هَذِهِ الثَّغْرة؛ فهُو يُوفِّرُ المعرفةَ النَّظريَّةَ والأَدَواتِ العَمَليَّةَ اللازِمةَ لاتِّخاذِ قَراراتِ تَوظِيفٍ رائِعةٍ عَلى الدَّوَام، ويُعَدُّ دَلِيلًا شامِلًا للمُدِيرِينَ الذينَ يَرغَبونَ في تَحسِينِ كَفاءَتِهِمُ الشَّخْصيَّةِ في اخْتِيارِ المُوظَّفِينَ وتَعيِينِهِم وتَرقِيتِهِم. إنَّ قَراراتِ التَّوظِيفِ عَسِيرةٌ حقًّا، لكِنَّها لَيسَتْ لُغزًا غامِضًا؛ إنَّها عَملِيَّةٌ يُمكِنُكَ إتْقانُها لمُساعَدةِ نَفسِك ومُؤسَّستِك عَلى النَّجَاح.

 

  1. الجمهور: التسويق في عالم رقمي

جيفري كيه رورز

ترجمة أحمد شكل  مراجعة هبة عبد المولى أحمد

تحتاجُ كلُّ شركةٍ إلى الجُمهورِ لضمانِ بَقائِها واستِمراريَّتِها؛ فالجُمهورُ هو مَصدرُ العُملاءِ الجُددِ والعَلاقاتِ التي تُدِرُّ الأرباح. لقد حانَ الوقتُ لإعادةِ هَيكلةِ جُهودِكَ التَّسويقيةِ لخدمةِ أهمِّ أُصولِ شركتِك، وكلُّ ما عليكَ هو إتقانُ فنِّ زيادةِ حجمِ الجُمهور.

 

لا يزالُ مُعْظمُ الشركات كلما تَقدَّمَ خُطوةً إلى الأمامِ في عَلاقاتِهِ مع العُملاءِ تَراجعَ خُطوتَينِ إلى الوراء؛ لأنَّ هذه الشركاتِ لا تَفهمُ كيفيةَ زيادةِ حجمِ جُمهورِها عَبْرَ شبكةِ الإنترنت على المدى الطويل، وحَثِّه على التَّفاعُلِ معها؛ ومِن ثَمَّ فإنَّ المَهمَّةَ الجديدةَ التي يجبُ على كلِّ مُسوِّقٍ أنْ يُؤديَها هي زيادةُ حجمِ جُمهورِه. ولِكَي تفعلَ ذلك، لستَ بحاجةٍ إلى البحثِ بعيدًا، ولكنْ عليكَ أن تُركزَ على بَريدِكَ الإلكتروني، وحسابِكَ على فيسبوك وتويتر وجوجل وإنستجرام، والتطبيقاتِ التي على جهازِكَ المحمول، وبَرنامَجِ الرَّسائلِ النَّصيةِ القصيرة، وموقعِكَ الإلكتروني، وقناتِك على يوتيوب؛ فعبْرَ هذه الوسائلِ فقط يُمكنُكَ البَدءُ في بِناءِ جُمهورٍ دائِم.

 

  1. خطأ في السعر: أسس التسعير العادل والتكلفة الحقيقية للتسعير الجائر

سارة ماكسويل

ترجمة ضياء ورَّاد  مراجعة سارة عادل

تؤثِّر قضيةُ عدالة الأسعار فينا جميعًا، سواءٌ أكنا مستهلكين أم تجارًا. وعلى الرغم من التعبير المستمر عن القلق بشأن التسعير العادل، لم يتناول أحدٌ هذا الموضوعَ بالعمق اللازم. وبوصفها رائدةً في هذا المجال، تُطلِعنا المؤلِّفة من خلال هذا الكتاب المشوِّق على أفكارها المتبصِّرة بشأن هذه القضية، وتتحرَّى الأساسَيْن النفسي والاجتماعي للتسعير العادل، وتوضِّح الكيفيةَ التي تؤثِّر بها ممارساتُ التسعير على حياتنا اليومية؛ من الهواتف المحمولة وتذاكر الطيران وحتى الوقود والعقاقير الطبية. تُلقِي المؤلِّفة الضوءَ على قضية التسعير العادل وتدعم الأبحاثَ التي أجرَتْها بالأمثلةِ، والتقاريرِ الموثوقة، ومساهماتِ أشخاصٍ لمسوا بأنفسهم التكلفةَ الحقيقية للتسعير الجائر.

 

  1. أسرار التعلق بالعلامات التجارية: دليلك إلى تأسيس علاقات وثيقة مع العملاء

تيم هالوران

ترجمة أحمد شكل  مراجعة هاني فتحي سليمان

لا بد أنك تتذكَّر أنواع الحلوى والمشروبات والمثلَّجات التي كنتَ تتناولها في طفولتك، وحذاءَك المفضَّل في لعب كرة القدم. لا بد أنك تتذكَّر ماركات الملابس التي منحَتْكَ الشخصيةَ المتمرِّدة في سنوات مراهَقتك. تُرَى، ما السبب؟ إنه التعلُّق العاطفي بالعلامة التجارية؛ ذلك التعلُّق الذي أصبح أشبهَ بعلاقةٍ رومانسية.

 

كيف يمكن للمسوِّقين تأسيس علاقاتٍ قويةٍ مع العملاء جوهرها الحب، وتُحقِّق نجاحًا دائمًا لعلاماتهم التجارية؟

 

يكشف تيم هالوران في هذا الكتاب عمَّا يلزم أن تفعله حتى تُوقِع المستهلكين «في غرام» علامتك التجارية، ويوضِّح خطوةً بخطوةٍ كيفيةَ بدْءِ علاقةٍ مزدهرةٍ بين العلامة التجارية والمستهلك، وتنمية هذه العلاقة والحفاظ عليها. إن مشاركةَ العملاء مناسباتهم الخاصة، ومداعَبةَ أحلامهم وطموحاتهم، هما ما يُميِّز العلامات التجارية الناجحة؛ فليس كافيًا أن يكون منتَجُك جيدًا لكي تُحقِّق النجاح، بل يجب أن تحجز لنفسك أولًا مكانًا في قلب العميل.

 

إن «أسرار التعلق بالعلامات التجارية» موجودةٌ بين دفتَيْ هذا الكتاب، الذي يُلخِّص خبراتِ كبرى العلامات التجارية العالمية التي حفرت اسمَها في قلوب المستهلكين.

 

  1. ثورة في ثقافة الأعمال: دليل الشركات في القرن الحادي والعشرين

ويل ماكينيس

ترجمة صفية مختار  مراجعة نيڤين عبد الرؤوف

التغيُّر السريع سمة العصر، وازدهارُ الشركات يعتمد على تكيُّفها مع التغيُّرات. ولقد تغيَّرَ مجال الأعمال كثيرًا بالفعل خلال السنوات الخمس الأخيرة وحدها، وهذا التغيُّر — الذي حفَّزته التكنولوجيا والاقتصاد العالمي المتقلِّب — آخِذٌ في الازدياد. وعلى الرغم من ذلك، فإن ثقافات معظم الشركات ظلت ثابتةً جامدةً إلى حدٍّ كبير؛ فمعظمُ المؤسسات منغلقة ومتكتمة وطبَقية، إلا أن ثَمَّةَ ثورةً تحدث، وثقافةً جديدةً تنتشر، وقيمُ هذه الثورة الترابط والانفتاح والمشاركة والسعادة.

 

يعرض هذا الكتاب رؤيةً للثورة الجديدة في ثقافة عالَم الأعمال، ويزخر بالأفكار والأدوات التي تساعدك في صنع هذه الثورة وتحويل عملك إلى شيءٍ رائع، وتساعد أيضًا في أن تحقِّق شركتك المرونةَ، والقدرةَ على جذب المواهب، وزيادة الأرباح، وخلق مكانة سوقية، وخفض التكاليف، والاستمرارية في عالَمٍ شديدِ التقلُّب. الكتابُ مليءٌ بأمثلةٍ واقعيةٍ مأخوذةٍ من مؤسساتٍ متطورة مثل جوجل وسيمكو وجرامين، وهو دليلك لفهم وإرساء وتنفيذ الممارسات الثورية الجديدة في عالم الأعمال في القرن الحادي والعشرين.

 

  1. فيدكس: قصة نجاح: كيف تحافظ شركة الشحن الرائدة في العالم على الابتكار والتفوق على منافسيها

مادان بيرلا

ترجمة نيڤين عبد الرؤوف  مراجعة هاني فتحي سليمان

Leave a Reply